أخبار

أبو جبل: لم أطلب مليون دولار للتجديد .. وهذا موقفي من الانضمام للأهلي

محمد أبو جبل حارس مرمى الزمالك، نفى صحة ما تردد عن طلبه الحصول على مليون دولار من أجل تجديد عقده مع القلعة البيضاء.

وقال أبو جبل في تصريحات تيلفزيونية :”غير صحيح أنني طلبت مليون دولار من أجل التجديد لنادي الزمالك”.

وأضاف حارس الزمالك :” حينما عدت لنادي للزمالك وقعت عقد على بياض وحينما علمت قيمة العقد بعد ذلك قالوا لي إنني اتفقت على هذه القيمة”.

وأكمل :” كل ما طلبته فقط هو التقدير، لأن جمهور الزمالك وصفني من قبل بالصفقة الفاشلة، ذلك بعد عودتي من سموحة وقالوا إنني سأكون الحارس الثالث في الفريق”.

وبالحديث عن مستقبله مع نادي الزمالك وبشأن تجديد عقده، قال أبو جبل :”أنا ملتزم بعقدي مع الزمالك ومنتظر كلمة النادي، الزمالك بيتي وأتمنى الاستمرار مع النادي في الموسم المقبل”.

وأكمل :”عند عودتي للزمالك مرة أخرى، كنت قد تلقيت عدة عروض من بينهم عروض احتراف إلا أنني في النهاية فضلت العودة للزمالك”.

وقام أبو جبل بالرد عن موقفه من الرحيل للأهلي :”تجمعني علاقة طيبة بأمير توفيق (مدير التعاقدات بالأهلي)، لكن لم يحدث أي تواصل معه، وإذا حدث أي تفاوض من جانب النادي الأهلي لا أعتقد أنني سأنتقل إلى صفوفه، أنا لازلت أنتظر كلمة الزمالك وأنا موجود في الزمالك”

وأنهى أبو جبل حديثه بشأن عرض النصر السعودي، قائلاً :”ما يتردد أنني كنت قد حصلت على مقابل مادي أو وقعت غير صحيح مجرد اجتهادات”.

جدير بالذكر أن عقد أبو جبل صاحب الـ33 عامًا مع نادي الزمالك ينتهي بنهاية الموسم الحالي، حيث كان مرتضى منصور رئيس القلعة البيضاء أعلن فتح باب التفاوض مع اللاعب لتجديد عقده قبل أن يعلن إيقاف المفاوضات بعد الخسارة من فريق الوداد البيضاوي المغربي بدوري أبطال أفريقيا.

جدير بالذكر أن أبو جبل كان قد عاد إلى فريق الزمالك صيف 2019 قادمًا من سموحة بعد تجربة في صفوف الفريق السكندري استمرت ثلاث سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى